الأمير السعيد قصص

الأمير السعيد قصص

الأمير السعيد هي حكاية خرافية كتبها الشاعر والكاتب المسرحي أوسكار وايلد، نُشرت لأول مرة مضمنة في الأمير السعيد وقصص أخرى مع أربعة قصص للمؤلف سنة 1888 .


بطل الرواية هو تمثال ذهبي للأمير، الذي يقع على الجزء العلوي من قمة أحد الأعمدة حيث يمكن رؤية المدينة بأكملها: وطائر سنونو المخازن، الذي تأخرت هجرته لأفريقيا بسبب الحب الذي يشعر به تجاه عود قصب .هبط طائر السنونو على التمثال ورأى الأمير يبكي من الظلم الذي يمكن ملاحظته من موقعه. ثم يطلب من السنونو تقديم المجوهرات التي تزينه للأناس الأكثر احتياجا. ينفذ الطائر ذلك ويبقى مع الأمير يوزع المجوهرات التي تزينه حتي يخلو التمثال تماما من الذهب والياقوت والحلى. ولكن يحتدم البرد و يموت السنونو وهو يقبل الأمير في شفتيه. فانكسر قلب التمثال لرؤية ذلك. في اليوم التالي، لاحظ عمدة المدينة التمثال على وضعيته التالفة، فأمر بإزالة التمثال وإذابته. وعلى الرغم من ذلك، فإن قلب الأمير لم يذب في الفرن وقاموا بإلقاءه في كمية من الغبار، حيث يرقد جثمان صديقه السنونو.

Informations descriptives du livre ( الأمير السعيد قصص )

Auteur : أوسكار وايلد
Catégorie : Classiques d'histoires courtes *
La taille des fichiers : 0.98 MB
Type de fichier : pdf
Langue : ar
Ajouter un Citation pour ce livre




Partager sur: